لم تجد سيدة أميركية من بدّ لايقاظ ابنتها، سوى الاستنجاد بفرقة موسيقية صاخبة.

فبعد أن جربت والدة صوفي كل الحيل والوسائل لإيقاظ ابنتها التي تبلغ من العمر العشرة أعوام دون جدوى، لجأت إلى هذه الطريقة الغريبة التي ساعدها فيها مقدمو برنامج “ذا بيرت شو” على محطة محلية بولاية أتلانتا الأميركية، وتم رفع الفيديو على موقع المحطة على الإنترنت.

ويظهر أعضاء فرقة “الجاز” في الفيديو وهم يدخلون غرفة الفتاة صوفي بانتظار إشارة البداية، قبل أن ينطلق صوت الموسيقى الصاخب الذي أيقظ الطفلة مفزوعة من نومها، فيما واصلت الفرقة عزفها في الوقت الذي كانت والدة صوفي تعطيها سماعة الهاتف لتتحدث إلى مقدم البرنامج.

وبعد خروج الفرقة تمكنت صوفي أخيراً من الحديث إلى مقدم البرنامج بيرت فيرس الذي سألها إن كانت قد استيقظت وأصبحت جاهزة للذهاب إلى المدرسة، وهددها بأن الفرقة ستأتي يومياً على مدى 5 أسابيع لإيقاظها، إذا لم لم تستيقظ من تلقاء نفسها!

ويبدو أن هذه الحفلة الصباحية الصاخبة لم تكن كافية لإجبار صوفي على النهوض من فراشها، لأنها أخبرت فيرس أنها تفكر بشراء سدادات أذن لتتمكن من متابعة نومها…

لارا سعد