بدعوة من رئيس جمعية “لابورا” الأب طوني خضره والهيئة الإدارية، قام رئيس الرابطة المارونية أنطوان قليموس وأعضاء المجلس التنفيذي الجديد بزيارة إلى جمعية “لابورا”، حيث جال الوفد على المكاتب، وتعرّف على مسار العمل فيها.

عرض رئيس الجمعية الأب طوني خضره الإنجازات التي حقّقتها “لابورا” منذ تأسيسها حتى اليوم، والأهداف التي تعمل على تحقيقها، وجرى البحث في سبل التعاون بين الطرفين، من أجل تحقيق هذه الأهداف المشتركة، ولاسيّما مساعدة الشباب المسيحي على البقاء في لبنان وتأمين العيش الكريم له والاستمرارية. كما قدّم كل من المسؤولين في فريق “لابورا” عرضاً مفصّلاً للنشاطات التي تقوم بها الجمعية والمشاريع التي هي قيد التحضير.

وأعرب رئيس الرابطة المارونية أنطوان قليموس عن إعجابه بعمل الجمعية والإنجازات التي تحقّقها، وشدّد على ضرورة التعاون الدائم والحثيث مع “لابورا”، وضرورة دعمها من قبل الرابطة والمكوّنات المسيحية الروحية والمدنية، وأشار إلى “أهميّة التنسيق بين الرابطة والجمعية والحفاظ على الجهود المشتركة وتفعيلها من أجل وضع كل العوامل البشرية والاجتماعية بخدمة الشباب وبقائه في لبنان”.

وفي الختام أقيم حفل عشاء بالمناسبة تم خلاله تقديم درع تكريم إلى المجلس التنفيذي الجديد للرابطة.